جائزة الشيخة فاطمة بنت مبارك للشباب العربي الدولية






أوتار على اليوتيوب




حوار خاص بأوتار مع الشاعرة وندا شيخو / حاورها : عيسى أبو الراغب

16/03/2015 16:06
|

خاص بأوتار

وندا شيخو شاعرة كردية تميز حرفها بالجمال والرقة وكانت تنقل القارئ على بساط ريح عبر كل البلاد وها هي اليوم ضيفة على مجلة اوتار نحاورها ونلقي الضوء على مسيرتها الشعرية

 

اهلا بالشاعرة وندا شيخو معنا عبر اوراق واروقة مجلة اوتار ومن غبطة النفس والروح ان نسير الدرب نقطف اوراق الورد من تلك الروح الشاعرية الراقية

اهلا بك شاعرتنا ونبدأ بسؤالك

 

 ؟من هي وندا شيخو ؟

وندا شيخو (أوركيش إبراهيم) كاتبة سورية كردية
من مواليد 25/ 8/1974
متفرغة للكتابة والأدب, متزوجة , أم لطفلين, كنت اكتب الخاطرة وبعض النثر منذ أيام الطفولة, واكتب المقالة بشتى أنواعها ,وامارس  الترجمة من الكردية إلى العربية ولاسيما في مجالي(الشعر والقصة)،وانشر  في بعض المجلات والصحف الكردية, وبعض المواقع الإلكترونية ,عضو في حركة الشعراء العالميين, عضو نقابة الصحفيين الكردستانيين في دهوك
سفيرة للشعر العربي في كردستان .
لي أعمال تحت الطبع شعر نثري باللغتين العربية والكردية وبعض الترجمات ,ناشطة في مجال حقوق الإنسان.

مشرفة لغرفة النيل والفرات ، الغرفة تابعة لديوان ومنتديات النيل والفرات، و هي من ضمن إدارته مع مؤسسي الموقع الشاعر العراقي الكبير (فارس جميل الهيتي) والشاعر المصري الكبير (ثروت سليم) تأسست منذ مدة قريبة جداً لا تتعدى الأشهر وفعلاً يضم مجموعة كبيرة من الشعراء النخبة, وشعراء رسم لهم القدر أن تكون لهم أسماء
مضيئة في عوالم وسماء الأدب والشعر ولي شرف إدارة هذه الغرفة الصوتية .

 

 

شاعرتنا وندا شيخو حدثينا عن ما تقلدتي فيه من منصب سفيرة للشعر في كردستان ؟

 

تم اختياري سفيرة للشعر في كردستان

وذلك في حركة شعراء العالم، هذه الحركة التي انطلقت في  2005 وبدعم من اليونسكو، وتتخذ من دولة تشيلي مقرا لها ويرأسها الشاعر التشيلي لويس أرياس مانثو، وتضم اليوم اكثر من 1500 شاعر من جميع أنحاء العالم والعدد في تصاعد مستمر بشكل يومي . ومن اهداف الحركة تفعيل نفوذ الكلمة. وذلك تقديرا لاسهاماتها في خدمة الشعر في كردستان.

 

 

كيف تقيم شاعرتنا الساحة الأدبية والثقافية في الوطن العربي ، وما هي اقتراحاتك بشأن ثقافة عربية اشمل ؟
الساحة الأدبية لازالت بخير ولكن إن ظلّ هكذا سيندثر شيئاً فشيئاً، لأنني لا أجد الحكومات تدعم وترعى أي نشاط من هذا النوع، بل أجد فقط مهرجانات سنوية لتعبئة برامج التلفزيون فقط، أما ما يسعى للتطوير فلم أجد بلداً عربياً يرعى الأدباء والشعراء وحاملي لواء الفكر كتطوير وليس كحدث وليت الحكومات كانت خففت عبء السفر عن كاهل الشعراء وإصدار مرسوم يلغي الفيزا للشعراء, لتسهيل التواصل والرقي بلواء الأدب للأفضل

شكرا لشاعرتنا الراقية وندا شيخو ونحب ان نتعطر بعطر حروفك فماذا تهدينا لمجلة اوتار من حروف شعرك

 

كل الشكر لمجلة اوتار وعلى كل القائمين فيها  واشكر الاستاذ عيسى ابو الراغب على اتاحة الفرصة تلك لي لالتقيكم والتقي كل قراء مجلة اوتار الجميلة التي تحاول نشر ثقافة عربية راقية متميزة ويشرفني ويسعدني ان اضع حروفي على صفحات مجلتكم الغراء

وسأهديكم نص مرايا الاشواق  واتمنى ان يلاقي من نفس القارئ مكان وكل الجمال

 

مرايا الأشواق


حزينٌ وشوقي غريبُ المَدى = وقلبي بنهرِ الجراحِ اغْـتدى
فَمِنْ أضلعي كانَ مَسْرى الجنونِِ = ومنها طوافي إليه ابتدا
أُخَوِّضُ عندَ شُطوطِ الغرامِ = وأرسمُ لوناً شفيفَ الـنّـدا
أجيئُكَ عندَ دروبِ السَّرابِ = وَوَحْدي أرَدِّدُ هَمْسَ الصّدى

يُغالِبُ روحي إليهِ الحنينَ = وَيَكْسِرُ شَهْوةَ ضِلعي الصَّدا
وَعشْتُ التـَّرَقـُّبَ للقادمينَ = وقلبي لكلِّ الطيوفِ شَدا
وبَعْضي يُسَائلُ بعضي احتراقاً = وَضلعي يُلاوي جنونَ المُدى
وَوَحدي أنا في انتظارِ الخيالِ = خيالُ الحبيبِ شهيُّ الهُدى
وصدري تـَقافزَ فيهِ الطموحُ = وغالبَ شوْقاً بروحي حَدا

حبيبي شِعْرٌ غريبُ الشعورِ = تغارُ النجومُ إذا أنشدا
وترْقصُ نشوى طيوبُ العبيرِ = إذا لامَسَ الثغرَ أو عرْبدا
وتهوي النجوم جميع النجوم = تـُلمْلمُ ثوْبي إذا غَرَّدا
بنى في سماءِ الضُّحى موْعداً = فأخْلفَ عندَ المَسا الموْعِدا

فايقظ فيَّ وَسَاوَسَ وَجْدٍ = ترى هل يجيء إلينا غَدا
تعالَ إليَّ صَدى شَهْقتي = حريقٌُ تجمَّرَ روحي ارْتدى
أجيئـُكَ شوقي غريبُ الجموحِ = فخذني إليكَ لدرْبِ النـّدى
وخذْني على شرْشَفِ الأمنياتِ = وَكـُنْ لي مَزاراً وَكُنْ لي هُدى

أنا صرخةٌ صاحَ شوقي إليكَ = فكُنْ لي أميراً وَكُنْ فرْقدا
وأطفيءْ لظى جمرةٍ في الضلوعِ = وبُلّ صدايَ الذي اُخمِدا
وَكنْ سيِّدي في قصورِ الجمالِ = فخطوِي بخطوِكَ قدْ وُحِّدا

 

 

شكرا للشاعرة وندا شيخو الشاعرة الكردية القديرة التي اتحفتنا بهذا الحوار والقاء بعض الضوء على مسيرتها وحرفها ونتمنى دوام التواجد معنا على صفحات مجلة اوتار

وباسم ادارة المجلة وكل القائمين عليها نقدم اليها كل التقدير والشكر

حاورها عن مجلة اوتار

عيسى ابو الراغب